تابعونا على فيسبوك

تسجيل الدخول

يا مُهْر ما لك عُذر

قيم الموضوع
(0 أصوات)

يا مُهْر ما لك عُذر

أي أنه لم يبقَ أمامه عذر أو ذريعة ، وعليه أن يرضخ للأمر الواقع ، لأن جميع أعذاره قد نفدت وانتهت ، ولم يعد أمامه سوى الإنصياع والقبول بواقع الأمور .

قراءة 129 مرات آخر تعديل على الجمعة, 12 كانون1/ديسمبر 2014 20:23
JoomSpirit